الإثنين, 12 تموز/يوليو 2021 14:37

بيان بشأن #مقتل_عامل_توصيل_طلبات

كتبه
قيم الموضوع
(1 تصويت)

الكويت 12 يوليو 2021

تلقت الجمعية الكويتية لحقوق الإنسان بحزن بالغ، أمس، نبأ مقتل العامل الآسيوي في الكويت جوسي باشا شيخ، إثر التزامه بتعليمات الشركة التي ترفض تسليم أي شحنة قبل استلام الأجر الخاص بها، وهو ما دفع بطالب الخدمة إلى ارتكاب جريمة ضد المغدور به، بدون أي خوف من أي محاسبة أو عقاب.

كانت الجمعية قد تابعت وسائل الإعلام التي أشارت إلى أن الجاني من أصحاب السوابق، وهو ما أكد ذلك كفيل العامل المغدور الذي قال في حديث صحفي على ”قناة ترند" أن المخفر الذي قام بابلاغهم بالحادثة أخبرهم أن الجاني من أصحاب السوابق ومقيدة بحقه قضيتين وخرج حديثًا من السجن، وهو ما يعيد إلينا التساؤلات حول التقصير الأمني تجاه الجرائم المرتكبة.

إن كرامة العمال يجب أن تُحترم، ويجب ألّا يتم التعامل معها بشكل عنصري، ويجب أن يتم وضع آلية خاصة لحماية العمال من كافة أشكال العنف، سواء أكان لفظي أو جسدي أو مادي أو ممارسات تقليدية أو أي عنف آخر، وذلك كيما يكونوا ضحية لأي انتهاك جديد.

لقد حملت الجمعية على عاتقها مهمة حماية العمال عبر توعيتهم بحقوقهم المكفولة في الكويت، وهي ترى أن أهم أسباب التجاوزات التي يتعرض لها العمال هو تقييدهم بنظام الكفيل الذي يساهم في تنميط دور العامل المهاجر وتقديمه بكونه (تابع للكفيل) وهو ما يؤدي إلى النظرة العنصرية تجاه العمالة المهاجرة في الكويت، والجمعية إن تكرر مطالبتها بضرورة إلغاء نظام الكفيل الذي يمنح الكفيل القدرة على قمع حرية العامل واستغلاله.

قراءة 1186 مرات آخر تعديل على الإثنين, 12 تموز/يوليو 2021 14:44