الثلاثاء, 02 كانون1/ديسمبر 2014 18:06

بيان صحفي صادر عن حملة “ أ ” لتوعية المرأة العربية بحقوقها في الاتفاقيات والمواثيق الدولية

كتبه
قيم الموضوع
(0 أصوات)
تعلن حملة إلف ( أ ) لتوعية المرأة العربية بحقوقها من خلال الاتفاقيات والمواثيق الدولية التي أطلقتها كلاً من الجمعية الكويتية لحقوق الإنسان ومركز المحروسة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية تضامنها مع حملة الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون “اتحدوا لإنهاء العنف ضد المرأة” في الدعوة لانهاء العنف ضد المرأة، والتي تستمر لمدة 16 يوماً اعتباراً من يوم 25 نوفمبر (اليوم الدولي للقضاء على العنف ضد المرأة) حتى 10 ديسمبر (اليوم العالمي لحقوق الإنسان).
وتأتي الحملة تضامناً مع النساء في العالم واحتجاجاً على مايتعرضن له من عنف واستغلال، ولتذكير العالم بحقوق المرأة ونشر الوعي والثقافة بحقوقها. وقد دعت  الحملة إلى إنهاء العنف ضد المرأة في هذا العام ونشر رسائل التوعية من خلال استخدام اللون البرتقالي في كل حي ومدينة وبين الأصدقاء، وعبر ارتداء ثياب برتقالية، والمشاركة في كل المدونات والتغريدات بكل ما من شأنه أن يدعم هذه القضية.
تتوافق أهداف حملة (أ) مع الأهداف الخمس الرئيسية لحملة "اتحدوا"، والتي تأتى في مقدمتها إصدار وإنفاذ قوانين وطنية لإنهاء جميع أشكال العنف ضد النساء والفتيات والمعاقبة عليها، واعتماد وتنفيذ خطط عمل وطنية متعددة القطاعات، وتعزيز جمع البيانات عن انتشار العنف ضد النساء والفتيات، فضلاً عن زيادة الوعي العام والتعبئة الاجتماعية، والتصدي للعنف الجنسي ضد المرأة.
 
وتخصص حملة (أ) أنشطتها الدفاعية والتوعوية خلال الـ 16 يوماً لدعم "حملة اتحدوا" والتعريف بحقوق المرأة والمشكلات التى تتعرض لها، والدعوة للإنهاء كافة اشكال العنف والتمييز ضدها. كما ستقوم حملة (أ) بنشر الفكرة البرتقالية عبر وسائل التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام المحلية أو العالمية وورش العمل والأنشطة على الأرض من أجل كسر حاجز الصمت حول العنف ضد المرأة في العالم العربي والدولي.
قراءة 10938 مرات