الجمعة, 26 شباط/فبراير 2016 14:58

انطلاق الدورة التدريبية (اعرف حقوقك :تشكيل لجان العمال فى مكان العمل)

كتبه
قيم الموضوع
(0 أصوات)

الكويت:

انطلقت اليوم الجمعية الموافق 26 فبراير 2016 فعاليات الدورة التدريبية (اعرف حقوقك :تشكيل لجان العمال فى مكان العمل) الذى يقيمها مركز التضامن العمالي Solidarity Center  بالتعاون مع الجمعية الكويتية لحقوق الانسان فى قاعة الساير فى مقر الجمعية وتستهدف العمال من الجالية  النيبالية فى الكويت والذى يقدمها الاستاذ عبدالرحمن الغانم الخبير الدولي المعروف فى حقوق العمال لاسيما فى مجال العمل النقابي وعضو الجمعية الكويتية لحقوق الانسان .

وقد صرح السيد سهل الجنيد – مدير المشاريع والبرامج فى الجمعية ان هذه الدورة والتى تستمر لمدة يوم واحد تاتي فى اطار اهتمام الجمعية بحقوق العمال  انطلاقا من الإيمان بضرورة دعم الإجراءات المناسبة لتعزيز وحماية حقوق الانسان.

واكد الجنيد أن دولة الكويت تعد واحدة من أكبر الدول استقطابا للعمالة المهاجرة في الشرق الأوسط ، مثمنا في سياق متصل الجهود الحثيثة والاهتمام الإنساني الكبير الذي توليه الدولة للعمالة الوافدة لتوفير البيئة القانونية التي توفر لهم كافة سبل الأمان الوظيفي وآخرها قانون العمالة المنزلية، لافتا إلى أن دولة الكويت تعمل من أجل تعميق أكثر لترسيخ هذه المفاهيم الإنسانية ومايتواكب مع المركز الانسانى الذى اصبحت تمثله فى ظل القيادة الحكيمة لصاحب السمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه .

واشار الجنيد اشار الى ان الدورة تعتبر باكورة شراكة متينة بين الجمعية الكويتية لحقوق الانسان ومركز التضامن العمالي وتوطيدا للتعاون المثمر بين المنظمات المحلية والدولية من اجل ترقية وحماية حقوق العمال دون تميز.

من ناحية اخرى قال السيد عبدالرحمن الغانم مدرب الدورة انها تهدف الى  رفع الوعى لدى العمال بمهارات التفاوض مع ارباب عملهم وكذلك تشكيل لجان تستطيع اجراء المباحثات بعيدا عن الفوضي وبمايساهم فى ايجاد بيئة عمل تسودها الثقة والاحترام وتضمن الحقوق والواجبات  .

واشار الغانم الى ان قانون العمل الكويتي يعتبر من افضل القوانين فى المنطقة العربية والذى اشادت به الكثر من المنظمات الدولية ولكنه يحتاج الى اليات اكثر كفاءة لتطبيقه .

ودعا الغانم منظمات المجتمع المدنى الى بذل المزيد من الجهود فى تثقيف العمال بحقوقهم وبمايتناسب مع متطلبات المرحلة الراهنة.

واكد الغانم ان هذه الدورة ستساهم بشكل كبير فى تعزيز ثقافة العمال والتى سوف تنعكس بشكل ايجابي فى اعمالهم وسيزيد من قدرتهم فى التنظيم والعمل .

من ناحيته قالت السيدة فرنشيسكا ريتشاردني –المدير الاقليمي لمركز التضامن العمالي فى منطقة الخليج العربي ان الدورة تاتي ضمن سلسلة من الدورات التى ينفذها المركز فى مختلف دول العالم لدعم ومساندة العمال فى معرفة حقوقهم من اجل  مشاركة فاعلة فى التنمية المجتمعية الشاملة

 واكدت ريتشاردني ان العمالة المهاجرة تواجه الكثير من التحديات والصعوبات الامر الذي يتطلب منا المزيد من بذل الجهود والبحث عن الحلول التى تساهم فى حماية  حقوقهم وبمايضمن لهم العمل اللائق و الحياة الكريمة.

وتقدمت ريتشاردني بالشكر والتقدير للجمعية الكويتية لحقوق الانسان لما تقدمه من دعم ومساندة فاعلة لتحقيق اهداف البرنامج التدريبي .

يذكر ان مركز التضامن العمالي Solidarity Center منظمة دولية غير حكومية وغير ربحية مقرها واشنطن وتعمل فى اكثر من 60 دولة فى العالم، يهدف الى تمكين العمال من اجل حماية حقوقهم واشراكهم فى التنمية .

قراءة 12877 مرات