السبت, 26 آب/أغسطس 2017 15:13

بيان بشأن تسهيلات معاملات البدون في سفارة المملكة بالكويت

كتبه
قيم الموضوع
(0 أصوات)

الكويت:

تُثمّن الجمعية الكويتية لحقوق الإنسان دور سفير المملكة العربية في الكويت الدكتور عبدالعزيز الفايز وما يقوم به من تسهيلات كبيرة تجاه طلبات الحج الخاصة بغير محددي الجنسية "البدون" بحيث يقوم بجهود متواصلة حتى في أثناء العطلة الرسمية.

 

وترى الجمعية إن الجهد ما هو إلا استشعارًا لمسئولية خدمة حُجّاج بيت الله وتسهيل معاملاتهم وانجازها بوقت قياسي حتى لا تحدّث أي عرقلة لأي طلب تم تقديمه ولتذليل الصعاب أمام فئة غير مُحددي الجنسية، وهو أيضًا دور مسئول من رجل يحترم المكانة التي وصل إليها ويقوم بتقديم جهود مُضاعفة يُثنى عليها.

 

وتُثني الجمعية على هذه الجهود الكبيرة والمتواصلة والعمل حتى في أيام العُطل والإجازات الرسمية، وإذ تؤكد إن هذه الجهود تدُل على مدى التفاني في خدمة حُجّاج بيت الله، ومدى الرغبة في تسهيل معاملات غير محددي الجنسية في الكويت وهو الأمر الذي يستوجب على الجميع احترام هذه المواقف والأدوار الإيجابية والثناء عليها حتى تظل عطاءاتهم مستمرة ولا تتوقف.

 

وكانت المملكة العربية السعودية قد سمحت لعدد من "البدون" للحج هذا العام بعد أن كانت قد أوقفته منذ العام 2015، عقب تطويرها لنظامها الآلي الخاص بإصدار التأشيرات، حيث منعت سفاراتها من استقبال أي جوازات مؤقتة، ومن ضمنها الجوازات التي تصدرها دولة الكويت (مادة 17) للمقيمين بصورة غير قانونية، وصدرت أوامر استضافتهم كحُجّاج من دولة الكويت بعد مساعٍ عديدة من جهات مُختلفة.

قراءة 2837 مرات